شئون الموانئ والملاحة البحرية بوزارة المواصلات تستضيف مؤتمراً تجارياً رائداً

افتتح اليوم سعادة السيد كمال بن أحمد محمد، وزير المواصلات، المعرض والمؤتمر الثامن لترانز ميديل إيست في مركز الخليج للمؤتمرات والمعارض الدولية بفندق الخليج.

20 نوفمبر 2012

وتعتبر هذه المناسبة التي تستضيفها شئون الموانئ والملاحة البحرية بوزارة المواصلات من الفعّاليات السنوية الهامة في قطاع الموانئ والملاحة البحرية واللوجستيات في الشرق الأوسط.

خلال مؤتمر هذا العام، سيجتمع خبراء من قطاع النقل والملاحة البحرية على كافة الأصعدة المحلية والإقليمية والدولية وذلك لدراسة أبرز وأحدث المواضيع المتعلقة بتطوير قطاع الملاحة البحرية والخدمات اللوجستية في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، كما سيتحدث 30 خبيراً حول هذه المواضيع خلال المؤتمر وسيشارك في المعرض المرافق له نحو 60 عارضاً من قطاع الملاحة البحرية الدولي.

وبهذه المناسبة، صرح سعادة السيد كمال بن أحمد محمد وزير المواصلات قائلاً: "إن مؤتمر ترانز ميديل إيست يعتبر ملتقى لاستقطاب صناع القرار في قطاع النقل والملاحة البحرية واللوجستيات الدولية، ونسعد باستضافة هذا المعرض والمؤتمر المميزين للمرة الثانية في مملكة البحرين. وتعتبر مناسبة هذا العام بمثابة منصة مميزة للخبراء المحليين والإقليميين والدوليين للمشاركة بخبراتهم ولبناء شبكة مستدامة مع زملائهم في هذا القطاع".

ويشمل برنامج المؤتمر لهذا العام قيام الوفود بزيارة استطلاعية إلى منشآت ميناء خليفة بن سلمان والشركة العربية لبناء وإصلاح السفن (أسري). وكما سيتم اقامة حفل عشاء في فندق الخليج بمناسبة افتتاح هذه المناسبة. وكانت هذه الفعالية قد عقدت في مملكة البحرين لأول مرة في عام 2009م، وهي تنظم سنوياً في إحدى الدول العربية بشكل دوري.

وأوضح السيد روري دويل العضو المنتدب لشركة إدارة مناسبات النقل المحدودة بأن معرض ومؤتمر ترانز ميديل إيست لسنة 2012م يعتبران من المناسبات الهامة لتقاسم أفضل الممارسات بين خبراء الملاحة البحرية في المنطقة. ويعتبر دور البحرين حاسماً في هذا الشأن نظراً لاستثماراتها الكبيرة في هذا القطاع ولموقعها الاستراتيجي الذي يشكل بوابة لدخول المنطقة وأسواق الجزء الشمالي من الخليج. وتشعر شركة إدارة مناسبات النقل المحدودة بالفخر لتنظيم هذه المناسبة مرة أخرى في مملكة البحرين".

وخلال المؤتمر، سوف يتحدث نحو 30 من الخبراء في الملاحة البحرية والخدمات اللوجستية، حيث سيناقشون التحديات التي تواجه هذا القطاع، وسيركزون على النماذج والمعايير الجديدة التي تقوم عليها استراتيجيات النمو، كما سيقومون بتسليط الضوء على آخر المستجدات والتحديات القادمة التي من شأنها ان تواجه موانئ الحاويات والملاحة وتجارة اللوجستيات في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا.

هذا وحضر هذه الفعّالية أكثر من 200 مشارك في الملاحة لبحرية لتدارس عدة مواضيع ذات صلة بمختلف شئون بالملاحة البحرية، فيما شاركت نحو 60 شركة عالمية في المعرض المصاحب للمؤتمر. وتعتبر هذه المناسبة رفيعة المستوى ملتقى هاماً لاستقطاب كبار أصحاب القرار في قطاعات الملاحة البحرية، بالإضافة إلى إتاحة الفرصة للشركات المعنية لعرض أحدث منتجاتها وخدماتها على مدى يومين متتالين.

ومن المواضيع التي سيتناولها المؤتمر بالبحث التحديات القادمة في القطاع العالمي لنقل الحاويات والبنية التحتية الحالية وتشجيع المستثمرين على تطوير الموانئ والخدمات الملاحية والاتجاه العالمي نحو تملك الموانئ وأهمية ذلك للخطوط الملاحية وتحديث الموانئ والأمن والمتابعة في الموانئ والتقنية ذات الفاعلية الاقتصادية لفحص الحاويات والكشف عليها، وغير ذلك من المواضيع الهامة. كما ستتاح الفرصة للوفود المشاركة لطرح الأسئلة بعد كل جلسة.

وتجدر الإشارة إلى أن مملكة البحرين بحكم موقعها الاستراتيجي ، تعتبر بوابة الاقتصاد النامي في الشرق الأوسط، وستصبح قريباً الخيار المفضل لمقار الأعمال الراغبة في دخول منطقة الشرق الأوسط وشمالي إفريقيا. كما أن البنية التحتية التي تتميز بها المملكة وارتباطها بخطوط المواصلات المتعددة، جعلت البلاد مركزاً مفضلاً لسهولة دخول أسواق الشرق الأوسط وشمالي افريقيا عبر الطرق البرية والبحرية والجوية.

  • 7,875المجموع الكلي لحركة الطيران، سبتمبر2017
  • 718,191المجموع الكلي للمسافرين، سبتمبر 2017
  • المجموع الكلي للحمولة والرسائل17,329المجموع الكلي للحمولة والرسائل، سبتمبر 2017
  • 36,000 متوسط عدد الركاب اليومي ، ابريل 2017
  • 22,414,514 عدد الركاب (فبراير2015- ابريل 2017)
  • 35,838إجمالي البضائع العامة مايو2017
  • 37,520 إجمالي مناولة الحاويات مايو2017
  • 83مجموع السفن مايو2017
  • 99نسبة تغطية شبكات الاتصالات المتنقلة
  • 57نسبة تغطية المساكن بشبكة النطاق العريض
  • 90نسبة تغطية الشركات بشبكة النطاق العريض